Follow by Email

الأحد، 8 مايو 2011

كلام علمى


منذ بدايه الخليقه والانسان البدائى يؤمن بوجود قوى خفيه هى التى تتحكم بكل الظواهر الطبيعيه وهذه القوه هي السبب الحقيقى فى كل ما يراه من جمال فى الكون الذى يعيش فيه وانه من الواجب عليه الايمان بها واعتناقها كمذهب يؤمن به ويعتنقه وقد تجسد هذا المذهب فى صوره المرأه كأله للجنس والجمال وبدأت العبادة حكرا على هذه المرأة فائقه الجمال والتى تصل به الى اهم شئ فى الكون الا وهو الذريه ، وقد كان كل شئ يفعله فى حياته يحاول ربطه بهذا المعتنق حتى وانه قد اعتبر ان عمليه الزراعه التى كان قد اتخذها سبيلا معيشته تجسيدا هذا المعتنق فقد شبه الارض بالمرأه وان العمليه الزراعيه ما هى الا عمليه ممارسه جنسيه والارض هى الشئ المقدس الذى تتم به هذه العمليه المقدسه ، وعلى هذا الاساس بنيت المعابد القديمه فأذا دققنا النظر فى بوابات هذه المعابد سنجدها تتجسد على شكل العضو الانثوى كما أن تقوسات نوافذ هذه المعابد تشبه حد كبير التقوسات الموجوده بالعضو الانثوى ، وبهذا نصل الى أن الجنس كان شئ هام وضرورى ومقدس عند الانسان منذ بدء الخليقه . اما اليوم فقد اصبحت المرأه ما الا خادمه رجل دورها مقتصرا فقط على اشباع الرغبات الذكوريه واذا حاولنا النظر لموضوع الجنس من المنطلق الدينى سنجد ان المسيحيه أمنت بالعمليه الجنسيه فى إطار الزواج وأن هذه العمليه من اهم العمليات لحمايه نفوس الشباب وإشباع الرغبات الداخليه للأنسان ، اما فى الاسلام فقد نظر للعمليه الجنسيه بنفس منظور المسيحيه وبالتالى نصل الى ان العمليه الجنسيه عمليه مهمه ويصاحبها قيمه ذات هميه كبيره . واذا حاولنا التعمق أكثر فى فلسفه الجنس سنجد فلاسفه كثر شغلهم هذا الموضوع كثيرا فقد نجد مثا عده نظريات سأعرض بعضها :- 1- الطريقه السقراطيه : نجد انها تعنى اللهو وراء الانثى المراهقه اليانعه . 2- الطريقه الافلاطونيه : نجد انها تعنى الاهتمام باللمسات فقط . 3- الفيلسوف ديوجين : كان الجنس بالنسبه له ولتلاميذه شئ عادى ولا يمانعون فى ممارسته فى العلن وامام الجميع . 4- الفيلسوف لوكريس : رأى ان القبلات هى اهم شئ وانه قد يستطيع بها الاستغناء عن العمليه بأكملها وقد كان له جمله مهمه وهى ( دفء القبلات يملاء ذاكرتنا ). 5- الفيلسوف بوتان : فقد أمن هذا الرجل بأن العذريه هى الحل المثالى . 6- الفيلسوف توماس داكان : هذا الرجل له موقف عظيم فقد فضل الاحتماء ببيته وعدم الخروج منه مطلقا عندما حاولت احدى العاهرات ممارسه الجنس معه غصباّ . 7- الفيلسوف باسكال : فقد فضل الحب الالهى . ولابد عليكم أن تضيفوا الى هولاء الفيلسوف فيكتور هيغو فقد حصل هذا الرجل على جائزه المضاجعين فى عصره . وبعد كل هذا الكلام الذى سيعتبره البعض مجرد كلام تافه يصدر من فتاه مستهتره وغير عابئه بتقاليد وأعراف مجتمعها اود من هذا كله أن اوصل الى عقولكم رساله مهمه الا وهى أن عمليه الممارسه الجنسيه شئ مهم ومقدس منذ قديم الاجل ولذا فأن الحديث عنه او دراسته ليس شئ مهين ولكنه شئ مهم يجب على كل انسان فهمه جيدا حتى لا يقع فى الاخطاء والتى قد تعتبر من الكبائر فى بعض الاديان .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق